Skip to Main Content
Qatar Foundation
مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية

مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية

مبادرة عالمية من أجل صحة أفضل

المتحدثون

بوريس جونسون

عمدة لندن

Boris-Johnson

تولى بوريس جونسون عمودية لندن منذ شهر مايو من عام ٢٠٠٨ بحصوله على أكبر عدد من الأصوات في التاريخ السياسي البريطاني.

لن تجد كثيراً من سكان لندن من أهلها الأصليين، وبوريس ليس استثناءً في ذلك حيث ولد في ولاية نيويورك الأمريكية في عام ١٩٦٤، فيصف نفسه قائلاً إنه "خليط تجمع في رجل واحد" لأصوله الفرنسية والتركية والروسية والألمانية.

التحق بوريس بالمدرسة الابتدائية في كامدن ثم تلقى تعليمه في وقت لاحق في المدرسة الأوروبية ببروكسل ثم أشداون هاوس إلى أن حصل في النهاية على منحة دراسية في جامعة إيتون في بيركشاير. درس بعد ذلك الأدب الكلاسيكي في كلية باليول بجامعة أكسفورد لدى حصوله على منحة براكنبري، وتولى خلال هذه الفترة في جامعة أكسفورد منصب رئيس اتحاد أكسفورد.

عمل بعد تخرجه كمستشار إداري لأسبوع واحد فقط قبل أن يتحول إلى العمل كمراسل متدرب لدى صحيفة "التايمز"، ثم التحق لفترة قصيرة للكتابة في صحيفة "إكسبرس آند ستار" التابعة لدار نشر ولفرهامبتون قبل أن ينتقل للعمل في صحيفة الديلي تليجراف في عام ١٩٨٧ كأحد كبار الكتاب المتخصصين.

عمل خلال الفترة من عام ١٩٨٩ وحتى عام ١٩٩٤ كمراسل لصحيفة الجمعية الأوروبية التابعة للتليجراف، ثم تولى بعد ذلك منصب مساعد محرر خلال الفترة من عام ١٩٩٤ إلى عام ١٩٩٩. وبدأ عمله في مجلة "سبكتاتور" ككاتب عمود سياسي في عام ١٩٩٤، إلى أن أصبح محرراً فيها عام ١٩٩٩ لفترة استمرت لست سنوات قبل أن يترك المجلة في شهر ديسمبر من عام ٢٠٠٥. وشهدت مسيرته الصحفية حصوله على العديد من الجوائز الصحفية سواء كمحرر أو كاتب عمود.

لم تقتصر الحياة المهنية لجونسون على الجانب الصحفي منها، فقد نشرت له العديد من المؤلفات منها على سبيل المثال: "'Friends, Voters and Countrymen" وهو بمثابة سيرة ذاتية تسرد خبراته التي مر بها خلال حملته الانتخابية في عام ٢٠٠١، هذا إلى جانب روايته "'Seventy-Two Virgins'". قام جونسون أيضاً بإنتاج مسلسل تلفزيوني عن التاريخ الروماني مستوحى من كتابه "'The Dream of Rome". ونشر له في عام ٢٠١١ كتاب "Johnson’s Life of London"، حيث يحتفي فيه بعدد من الشخصيات التي منحت لندن حيويتها وطابعها بدءًا من العصر الروماني وحتى وقتنا الحاضر.

انتخب بوريس عضواً في البرلمان عن حزب المحافظين في دائرة "هينلي أون تيمز" في عام ٢٠٠١ بديلاً عن مايكل هيزلتاين النائب السابق عن الدائرة نفسها، وقد شغل العديد من المناصب في حكومة الظل مثل نائب الرئيس ووزير الفنون ووزير التعليم العالي.

صرح بوريس في يوليو ٢٠٠٧ عن عزمه الترشح لمنصب عمدة لندن عن حزب المحافظين، فوقع الاختيار عليه وفقاً للقواعد المعمول بها ليكون مرشح الحزب بعد فوزه في جميع مراحل الانتخابات الأولية التي جرت في خريف ذلك العام، ثم انتخب عمدة للندن في مايو من عام ٢٠٠٨ على حساب منافسه كين ليفينجستون مرشح حزب العمل والذي كان عمدة لندن في ذلك الحين، ولم يمض وقت طويل حتى استقال بوريس من عضوية البرلمان عن دائرته التي ترشح عنها. وأعيد انتخابه بعد ذلك لفترة ثانية عمدة للندن في مايو من عام ٢٠١٢.

لوحظ خلال فترة ولايته انخفاض معدلات الجريمة في لندن بنسبة ١١٪، كما شهدت العاصمة البريطانية استثمارات قياسية في نظام النقل. كما استضافت المدينة في عهده أنجح دورة للألعاب الأولمبية وأولمبياد المعاقين في التاريخ باعتراف قطاع واسع من المراقبين.

طبق خلال فترة ولايته الأولى أكثر نظم تأجير الدراجات شعبية على الإطلاق، وقام باستبدال حافلات لندن القديمة بأخرى تعد من أكثر الحافلات حفاظاً على البيئة على مستوى العالم. كما شهدت ولايته الأولى بناء أكبر عدد من المنازل الجديدة منخفضة التكلفة.

انصب تركيز بوريس على توفير فرص العمل وتحقيق النمو في فترة ولايته الثانية حيث وضع على رأس أولوياته بناء المنازل والاستثمار في الطرق والسكك الحديدية، إضافة إلى الدعم اللازم لقطاعي الخدمات المالية والتكنولوجيا، فضلاً عن تبنيه سياسة خفض الضرائب وإنشاء مطار رئيسي متعدد المدارج في شرق لندن.

ومن الناحية الشخصية، يهوى بوريس قيادة الدراجات والرسم وممارسة رياضة التنس، ولديه أسرة تتألف من زوجته مارينا وأربعة أطفال يعيشون جميعاً شمال لندن.

داو أونج سان سو كيي

Daw Aung San Suu Kyi

تعدّ داو أونج سان سو كي إحدى الأعضاء المؤسسين والرئيس الحالي لحزب الرابطة الوطنية من أجل الديمقراطية في دولة بورما (ميانمار). انتخبت عضواً في البرلمان عن دائرة كاومو في الانتخابات الفرعية التي جرت في شهر إبريل من عام ٢٠١٢، كما أنها رئيس لجنة سيادة القانون والسلام التابعة للبرلمان البورمي ولجنتي إحياء مستشفى رانجون العام وجامعة رانجون.

عرفت خلال مسيرتها السياسية بدعمها الشديد ودفاعها عن الديموقراطية وكرامة وحقوق الإنسان لشعب بورما، فأمضت عقود من عمرها قيد الإقامة الجبرية إلى أن أطلق سراحها في عام ٢٠١٠. وحصلت داو أونج سان سو كيي على جائزة نوبل للسلام في عام ١٩٩١ لنشاطها السلمي، كما تلقت أكثر من ١٣٠ جائزة وتكريماً على المستوى الدولي من بينها جائزة ساخاروف لحرية الفكر من قبل البرلمان الأوروبي (عام ١٩٩١) وجائزة جواهرلال نهرو للتفاهم الدولي من قبل حكومة الهند (عام ١٩٩٣) وقلادة الرفيق من أستراليا (عام ١٩٩٦) والقلادة الذهبية من مجلس نواب الولايات المتحدة (عام ٢٠٠٨).

كما تواصل داو أونج سان سو كيي تدشين مبادراتها الرامية إلى إرساء سيادة القانون وتعزيز المصالحة الوطنية والدعوة إلى الإصلاح الدستوري. ولم تهن عزيمتها قط من خلال رعايتها للعديد من المنظمات غير الهادفة للربح عن دعم القضايا والمبادرات الإنسانية.

حصلت داو أونج سان سو كيي على العديد من الدرجات الجامعية من كل من جامعة دلهي وكلية سانت هيو بجامعة أكسفورد وجامعة لندن.

جون دينين

الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة جنرال إلكتريك للرعاية الصحية

John-Dineen

يشغل جون دينين منصب الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة جنرال إلكتريك للرعاية الصحية، وهي إحدى الشركات التابعة لشركة جنرال إلكتريك الأم برأسمال يبلغ ١٨ مليار دولار أمريكي. وتعد هذه الشركة أولى شركات جنرال إلكتريك التي تتخذ مقرها الرئيس خارج الولايات المتحدة الأمريكية. تقوم شركة جنرال إلكتريك للرعاية الصحية بابتكار تقنيات وخدمات طبية تحويلية من شأنها تشكيل معالم عصر جديد في خدمات رعاية المرضى. تمتاز الشركة بباعها الطويل في التصوير التشخيصي وتكنولوجيا معلومات الرعاية الصحية والتشخيص الجزيئي وعلوم الحياة مما يتيح لها ابتكار طيف واسع من المنتجات والخدمات التي من شأنها تحسين قدرة مقدمي الرعاية الصحية على التشخيص المبكر للأمراض ومعالجتها مثل السرطان وأمراض القلب والأمراض العصبية وغيرها من الحالات الصحية. وتم تعيين جون في منصبه الحالي في يوليو ٢٠٠٨.

شغل جون منصب الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة جنرال إلكتريك لنظم النقل في عام ٢٠٠٥، وهي شركة برأسمال يبلغ ٤,٥ مليار دولار أمريكي وتعد إحدى الكيانات العالمية الضخمة في إنشاء خطوط السكك الحديدية وقطاعات التعدين والصيد البحري والحفر والرياح.

التحق جون بشركة جنرال إلكتريك في عام ١٩٨٦ كمهندس للاتصالات في روكفيل بولاية ماريلاند. وقد تقلد منذ ذلك التاريخ العديد من المناصب القيادية في الشركة سواء في الولايات المتحدة أو في فروعها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، حيث سبق أن عين مديراً عاماً لقسم البلاسيتك بشركة جنرال إلكتريك للمواد المتقدمة ومديراً عاماً لمشروعات معدات الطاقة في بلينفيل بولاية كونيتيكت ومديراً عاماً لمشروعات القياس بفرع الشركة في سمرسوورث بنيو هامبشاير ومدير الإدارة المالية في جنرال إلكتريك آسيا التي تتخذ من هونج كونج مقراً لها ورئيساً لشركة جنرال إلكتريك للبلاستيك عبر المحيط الهادئ. كما أمضى جون خمس سنوات من عمله في الشركة يخدم في قسم مراجعة الحسابات بالشركة.

تخرّج جون في جامعة فيرمونت حيث حصل على درجة البكالوريوس في العلوم البيولوجية وعلوم الحاسوب.

سيمون ستيفنز

سيمون ستيفنز رئيس قسم الصحة العالمية في مجموعة يونايتد هيلث، التي تقدم خدماتها إلى ٨٩ مليون شخص في ١٢٧ دولة، وتدير أكثر من ١٥٠ مليار دولار من الرعاية الصحيّة كلّ عام نيابةً عن الأُسَر والحكومات وأصحاب العمل ومقدّمي الرعاية. ويتولّى ستيفنز، بصفته نائب الرئيس التنفيذي للمجموعة، أيضاً توجيه عمل يونايتد هيلث في تحديث الرعاية الصحيّة والابتكارات المعتمدة على التكنولوجيا في الرعاية الصحيّة في الولايات المتحدة. شغل سيمون سابقاً منصب الرئيس التنفيذي لشركة ميدي كير التابعة لمجموعة يونايتد هيلث (وقيمتها ٣٠ مليار دولار)، وقبل ذلك عمل مديراً لمستشفيات وخدمات صحيّة. شغل منصب مستشار رئيس الوزراء البريطاني توني بلير للشؤون الصحيّة في ١٠ داوننغ ستريت، ووزارة الصحة في المملكة المتحدة. وفي وقتٍ سابق من حياته المهنية، عمل أيضاً في إفريقيا وأمريكا الجنوبية على تعزيز التنمية الاقتصادية والنظم الصحيّة. تلقّى سيمون تعليمه في جامعات أكسفورد، وستراثكلايد وكولومبيا، وهو أستاذٌ زائر في كليّة لندن للاقتصاد. وهو أيضاً عضو في مجلس إدارة صندوق الكومنولث في نيويورك، وصندوق نوفيلد في لندن، وأكبر مستشفى وشركة رعاية صحيّة في البرازيل. وسيصبح في أبريل ٢٠١٤ الرئيس التنفيذي لهيئة الخدمات الصحيّة الوطنية في إنجلترا.

Go To Top

مبادرة (ويش) تتقدم بأسمى آيات التقدير والامتنان لوزارة الصحة العامة لكل ما قدمته من دعم ورعاية للمؤتمر.

وزارة الصحة العامة

نشكر كل الرعاة على مساهماتهم الكريمة ودعمهم السخي لبناء مجتمع عالمي في مجال الرعاية الصحية

مركز السدرة للطب والبحوث الخطوط الجوية القطرية

جميع حقوق النشر محفوظة ٢٠١٨ © ويش شروط الاستخدام | سياسة الخصوصية

المعارض | أسئلة شائعة