Skip to Main Content
Qatar Foundation
مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية

مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية

مبادرة عالمية من أجل صحة أفضل

البروفسور دين جيمسون

سؤال: هل يمكن أن تشرح لنا باختصار ماذا يعني مفهوم الاستثمار في الصحة؟

البروفسور دين جيمسون: أعتقد أننا جميعاً نعرف ما هو الاستثمار. فهو أن تقوم بالتزام الآن، تقدم بموجبه المال، أو الوقت أو الجهد على أمل جني الثمار في المستقبل. وأعتقد أن جوهر الرعاية الصحية الجيدة، سواء على المستوى الشخصي أو الوطني، هو رعاية مواطنينا الآن، وتوقع العوائد في المستقبل.

سؤال: لماذا تعتقد أنه تم إدراج هذا الموضوع ضمن القضايا الطبية المهمة في العالم اليوم؟ ولماذا تم إدراجها على جدول أعمال مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية (ويش)؟

البروفسور دين جيمسون: لقد عانت العديد من البلدان من تباطؤ النمو الاقتصادي، وهذا يعني وجود تنافس كبير على الموارد العامة والخاصة، عما كان عليه الوضع في الماضي. وعلى الرغم من أن التفكير في كيفية الاستثمار الأمثل في الصحة كان موضوعاً هاماً على الدوام، إلا أنه بات ذو أهمية أكبر بكثير الآن. وأعتقد أن هذه الأهمية هي التي دفعت لإضافته على جدول أعمال قمة المؤتمر العالمي للابتكار في الرعاية الصحية.

سؤال: تحدثت في تقريرك عن أهمية الاستثمار في الصحة على الاقتصاد. لماذا تعتبر أنه من المهم أن يستفيد الاقتصاد من الاستثمار في الصحة؟

البروفسور دين جيمسون: ربما كان أحد الأسباب المهمة لذلك هو أن الاستثمار في الصحة يوازي الاستثمار في اقتصاد أفضل. فالأطفال يتعلمون أكثر، وبشكل أسرع، والعمال يقومون بالعمل أكثر بدلاً من التقاعد المبكر، ولا يتعرضون للوفاة المفاجئة. كل هذا يقودنا إلى زيادة المردود الذي نتطلع إليه، ونحتاجه. وهذه هي الأسباب الداعية للقيام باستثمارات صحية بشكل جيد.

سؤال: هل يمكنك أن تحدنا عن القيمة الجوهرية للصحة؟

البروفسور دين جيمسون: لدينا مجموعة أساسية من حسابات الدخل القومي، التي يتم اعتمادها في جميع بلدان العالم. حسابات الدخل القومي هذه هي التي تخبرنا ما هو عدد السيارات، والبيوت، والخدمات المصرفية وغيرها من الأمور الاقتصادية التي يتم انتاجها واستهلاكها. رغم ذلك، يتم ترك بعض الأمور الهامة، مثل التدهور البيئي، واستنزاف الموارد، ووقت المرأة داخل المنزل، وحتى زيادة وقت الاستمتاع، كما في أوروبا، وهذه كلها لا يتم ذكرها ضمن الدخل القومي. وفي حين أن تحسين الظروف الصحية، أو تخفيض معدل الوفيات قد تكون من أكثر الأمور التي يجب تضمينها في حسابات الدخل القومي، ولكن هذا لا يحصل.

سؤال: هل يسهم الاستثمار بالصحة في تحسين مستوى الدخل الفردي، أو الدخل القوي، أو كليهما؟

البروفسور دين جيمسون: كلاهما. يمكن أن يكون هناك تأثير على المستوى الوطني لا يتم لمسه على المستوى الشخصي. فالخبير الاقتصادي البارز جيفري ساكس قد سبق وأشار إلى أن التغلب على مرض الملاريا في الدول الأفريقية، أو الحد منه بشكل كبير، يكون له تأثير كبير، قد يزيد بدرجات عن تأثيراته الاقتصادية. فكل منِتج للبطاطا، على سبيل المثال، في بلد ما، قد يكون قادراً على زيادة إنتاجه سنوياً لكونه لم يتعرض للملاريا، وهذا ما سيتم رصده في الاقتصاد الوطني على أنه مجموع لتلك المكاسب الفردية. رغم ذلك، يرى جيفري أن ذلك ليس أهم ما في الأمر. بل المهم حقاً أنه بات لدينا الآن بيئة صحية، قد تكون جاذبة لشركة تايوانية، على سبيل المثال، لإطلاق أعمالها وإيجاد مجموعة جديدة كاملة من الوظائف بحيث لا يحتاج الناس لزراعة البطاطا بعد اليوم، بل يمكنهم إنتاج شيء أفضل. هكذا نرى كيف خلقت الظروف الصحية مناخاً مغايراً على المستوى الوطني، لم يكن بالإمكان إدراكه من خلال النظر إلى إنتاجية الفرد فقط.

سؤال: هذا يعني أن منتدى "ويش" البحثي لا يقتصر فقط على البحوث، بل يسعى إلى الخروج بسياسات قابلة للتنفيذ. هل يمكنك أن تقدم لنا المزيد من التفاصيل عن أبرز التوصيات التي تم تقديمها لصانعي السياسات بناءً على البحوث التي تم إجراؤها خلال العام الماضي؟

البروفسور دين جيمسون: ما نناقشه بالتحديد هو أن التركيز بشكل كبير على حسابات الدخل القومي كمقياس للإنتاج، من دون قياس أو احتساب مجموعة كبيرة من القيم الأساسية التي تؤثر على تحسين الصحة، فهذا يعرّضك للتقليل من قيمة وأهمية الاستثمار الناجح في الصحة على المجتمع. لذلك، تستند حجتنا في الأساس على ضرورة تحسين ميزان الاستثمار الحكومي في مختلف القطاعات الأساسية.

سؤال: في النهاية، ما هو التأثير الذي تأمل أن يحدثه بحثك، والتغيير الذي يمكن أن تساهم في تحقيقه؟

البروفسور دين جيمسون: حسناً، أود رؤية المزيد من النقاشات المتأنية حول السياسات العامة (سواء على الجانب الأكاديمي للسياسات العامة وأيضاً من ناحية التحليل الحكومية) حول القيمة الحقيقية المتأتية عن تحسين الصحة، وكيف ينبغي أن تؤثر على عملية صنع القرار في القطاع العام، وخاصة في قطاع الصحة.

سؤال: كيف ساعدك منتدى "ويش" على مواصلة هذا البحث، والارتقاء به إلى المستوى العالمي؟

البروفسور دين جيمسون: لقد تعرفت، أنا وفريقي، على عدد الأنشطة الأخرى التي يضطلع بها مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية والنتائج التي تم التوصل إليها، وأعتقد أن ذلك أثر على طريقة تفكيرنا. ونحن جميعاً نتطلع لانعقاد منتدى ويش 2016 القادم.

Go To Top

مبادرة (ويش) تتقدم بأسمى آيات التقدير والامتنان لوزارة الصحة العامة لكل ما قدمته من دعم ورعاية للمؤتمر.

وزارة الصحة العامة

نشكر كل الرعاة على مساهماتهم الكريمة ودعمهم السخي لبناء مجتمع عالمي في مجال الرعاية الصحية

مركز السدرة للطب والبحوث الخطوط الجوية القطرية

جميع حقوق النشر محفوظة ٢٠١٨ © ويش شروط الاستخدام | سياسة الخصوصية

المعارض | أسئلة شائعة